الدرس العشرون: المشغّبة التعمويون يكتبون أكوادًا

أرى أنك تحاول اختراع شيء.

ككثير من الأفكار العظيمة، لم يأت البيتكوين من عدم أو فراغ. بل لم يكن ممكنًا إلا بمزج ابتكارات واكتشافات كثيرة في الرياضيات والفيزياء وعلوم الحاسوب ومجالات أخرى. وساتوشي وإن كان عبقريًّا ولا شكّ، فإنه لم يكن له أن يبتكر البيتكوين من دون العظماء الذين كان يقف على أكتافهم.

«إن الذي يرجو ويتمنى لا يتدخل تدخّلًا فاعلًا في مسار الأحداث ولا في تشكيل مصيره نفسه».

لودفيع فون ميسس

من هؤلاء العظماء إريك هيوز، وهو واحد من مؤسسي حركة المشغّبة التعمويين وهو مؤلف بيان مشغّب تعموي. يصعب أن نتخيل أن ساتوشي لم يتأثّر بهذا البيان. يتحدث البيان عن أشياء يتيحها البيتكوين ويستعملها، منها الحوالات المباشرة الخاصة، والمال والنقد الإلكتروني، والأنظمة المبهمة، والدفاع عن الخصوصية بالتعمية والتوقيعات الرقمية.

«إنّ الخصوصية ركنٌ للمجتمع المفتوح في العصر الرقمي. […] ولأننا نحبّ الخصوصيّة، يجب أن نضمن أن كل طرف في معاملة لا يعرف إلا الضروري مباشرة لهذه المعاملة. […]

ومن ثمّ، فإن الخصوصية في المجتمع المفتوح تستوجب أنظمة تعاملات مجهولة الأسماء(anonymous). إلى الآن، النقد هو النظام الوحيد الذي لا يعتمد على الأسماء. إن نظام التعاملات المجهول الاسم ليس نظام تعاملات سرّيًّا.

نحن المشغّبة التعمويّين مكرّسون لبناء أنظمة مجهولة الأسماء. إننا ندافع عن خصوصيتنا بالتعمية، وبأنظمة تسيير البريدات مجهولة الأسماء، وبالتوقيعات الرقمية، وبالمال الإلكتروني.

المشغّبة التعمويّون يكتبون أكوادًا.»

إريك هيوز

لا يرتاح المشغّبة في الآمال والأمنيات. بل ينخرطون انخراطًا فاعلًا غي مسار الأحداث ويشكلون مصير أنفسهم. المشغّبة التعمويّون يكتبون أكوادًا.

لذا، على طريقة المشغّبة التعمويين، قعد ساتوشي وبدأ يكتب كوده. الكود الذي أخذ فكرة مجرّدة وأثبت للعالم أنها تعمل في الواقع. الكود الذي زرع بذرة واقع اقتصادي جديد. بفضل هذا الكود، يستطيع كل الناس أن يعرفوا أن هذا النظام الجديد يعمل، وكل عشرة دقائق تقريبًا يثبت البيتكوين للعالم أنه لم يزل حيًّا.

مقتطفات من كود البيتكوين 0.1.0

ليضمن ساتوشي أن ابتكاره ليس خيالًا بل هو واقع، كتب الكود ليطبق فكرته قبل أن يكتب الورقة البيضاء. وكان يعتني بألّا يؤخّر أي إصدار إلى الأبد. ففي النهاية، «يمكنك دائمًا أن تجد شيئًا تحتاج إلى عمله».

«لقد كتبت الكود كله قبل أن أستطيع إقناع نفسي أنني حللت كل مشكلة، ثم كتبت الورقة».

ساتوشي ناكاموتو

في عالم اليوم الذي فيه آلاف الوعود المشكوك في تنفيذها، كان التنفيذ في بناء مخصوص أمرًا لا بد منه. كن دقيقًا، أقنع نفسك أنك تستطيع حل المشكلات، وطبّق حلولك. يجب أن نسعى جميعًا إلى اكتساب شيء من صفات المشغّبة التعمويين.

علّمني البيتكوين أن المشغّبة التعمويّين يكتبون أكوادًا.

اشترك في نشرة البيتكوين بالعربي

تابع اخبار البيتكوين والمقالات والمحتوى الجديد